ما هو سوق النقد الدولي | جي سي بيليرون.

توجد هناك بعض التعاريف لمصطلح "سوق العملات":

  • سوق العملات هو مجال العلاقات الاقتصادية التي تتجلى عند بيع وشراء قيم العملة (العملة الأجنبية، الأوراق المالية المعبرة عنها بالعملة الجنبية) وكذلك العمليات المتعلقة باستثمار رأس المال بالعملة الأجنبية.
  • سوق العملات هو مركز مالي حيث تتركز عمليات شراء وبيع العملات على أساس العرض والطلب.
  • سوق العملات عبارة عن مجموعة من البنوك المأذون لها بالعمل، وشركات الاستثمار، ومكاتب الوساطة، والبورصات، والبنوك الأجنبية التي تقوم بعمليات صرف العملات.
  • • سوق العملات عبارة عن مجموعة من أنظمة الاتصال التي تربط البنوك في مختلف البلدان التي تقوم بعمليات صرف العملة الدولية. ببساطة فإن سوق العملات هي سوق يتم فيها إجراء معاملات العملات، أي يتم تحويل عملة بلد واحد إلى عملة بلد آخر بسعر صرف معين. سعر الصرف هو السعر النسبي لعملات البلدين أو عملة بلد واحد معبرة عنها بالوحدات النقدية لبلد آخر. تشكل سوق العملات جزءا من السوق المالية العالمية، حيث يجري العديد من المعاملات المتعلقة بحركة رأس المال العالمي.

أنواع أسواق العملات:

يمكن لسوق العملات أن تكون دولية أو محلية. سوق العملات المحلية هي سوق تعمل داخل بلد واحد.

سوق العملات الدولية هي سوق عالمية تغطي أسواق العملات في جميع دول العالم وليس لديها مجال معين حيث يتم تنفيذ الصفقات. يُجرى جميع العمليات فيها عبر نظام قنوات الكابل والقنوات الفضائية التي توفر التواصل لأسواق العملات الإقليمية العالمية. ومن بين الأسواق الإقليمية اليوم يمكن تمييز السوق الآسيوية (مع مراكز في طوكيو وهونغ كونغ وسنغافورة وملبورن) والسوق الأوروبية (لندن، فرانكفورت أم ماين، زيوريخ)، سوق الولايات المتحدة (نيويورك وشيكاغو ولوس أنجلوس).

تتم تجارة العملات في سوق العملات الدولية على أساس أسعار الصرف في السوق التي يتم تحديدها بناء على العرض والطلب في السوق وتحت تأثير بيانات الاقتصاد الكلي المختلفة.أما سوق العملات الدولية فهي سوق الفوركس. يمكن تقسيم أسواق العملات إلى أسواق البورصة والأسواق للتعامل خارج البورصة. سوق البورصة سوق منظمة التي فيها تتم إجراء المعاملات من خلال البورصة وهي عبارة عن مؤسسة خاصة التي تضع قواعد التجارة وتوفر الظروف الملائمة لتنظيم المعاملات بموجب هذه القواعد.

السوق للتعامل خارج البورصة سوق لا يتم فيها وضع قواعد معينة للتجارة، وتجري عمليات البيع والشراء بدون الارتباط بمكان تجاري معين، كما هو الحال مع البورصة.

كقاعدة عامة، يتم تنظيم السوق للتعامل خارج البورصة من قبل الشركات الخاصة التي تقدم خدمات لشراء وبيع العملات والتي قد تكون أو لا تكون أعضاء لبورصة العملات. تتم العمليات التجارية في مثل هذه السوق الآن بشكل رئيسي من خلال شبكة الإنترنت، وتتفوق السوق للتعامل خارج البورصة على سوق البورصة تفوقا ملحوظا من حيث حجم التبادل التجاري. تعتبر سوق الفوريست للتعامل خارج البورصة الأكثر سيولة في العالم وهي تعمل على مدار الساعة وفي كل المراكز المالية في جميع أنحاء العالم (من نيويورك إلى طوكيو).

وظائف سوق العملات

سوق العملات أهم منصة لتوفير السير الطبيعي لجميع العمليات الاقتصادية العالمية.
وظائف الاقتصاد الكلي الرئيسية لسوق العملات هي:

  • خلق الظروف الملائمة لفاعل علاقات العملات من أجل تنفيذ المدفوعات الدولية في الوقت المناسب على الحسابات الجارية والرأسمالية وتشجيع التجارة الخارجية بفضل هذا التطور؛
  • توفير شروط وآليات تنفيذ السياسات النقدية والاقتصادية للدولة؛
  • تنويع احتياطيات النقد الأجنبي؛
  • تشكيل سعر الصرف تحت تأثير العرض والطلب؛
  • عرض آلية الحماية من مخاطر العملات وتطبيق رأس المال المضاربة. توفر هذه الوظيفة الربح من تجارة العملات للمشاركين في سوق العملات.

تأثير الأخبار:

الأداة الرئيسية للتجارة في سوق العملات عملات مختلفة. تتشكل أسعار الصرف تحت تأثير العرض والطلب في السوق. ولكن فوق ذلك يؤثر عليها عدد كبير من العوامل الأساسية الأخرى المرتبطة بالوضع الاقتصادي العالمي والأحداث في الاقتصادات الوطنية والقرارات السياسية.

ويمكن الحصول على الأخبار عن هذه العوامل من مصادر مختلفة:

  • تقارير تعرض مستوى التنمية االقتصادية للدولة.

وكلما ازداد استقرار الاقتصاد، ازداد استقرار عملته. وبناء على ذلك، ووفقا للبيانات الإحصائية التي تُنشر في مصادر رسمية للبلاد بقدر معين من انتظام، يمكن التنبؤ كيفية تغير وضع العملة في المستقبل القريب.
وتشمل هذه البيانات:

  • الناتج المحلي الإجمالي؛
  • مستوى البطالة؛;
  • عائد رأس المال؛
  • مؤشر أسعار المستهلك؛؛
  • مؤشر الأسعار الصناعية؛
  • الميل إلى الاستهلاك؛
  • إنشاء أماكن عمل خارج الزراعة؛
  • بناء المساكن والخ.

مستوى أسعار الفائدة للسلطات الوطنية التي تقوم بتنظيم السياسة الائتمانية، مؤشر لا تقل أهمية . هذه السلطات تتمثل بالبنك المركزي الأوروبي (European Central Bank ) في الاتحاد الأوروبي، وبنظام الاحتياطي الفدرالي في الولايات الأمريكية المتحدة، و ببنك اليابان المركزي في اليابان (Bank of Japan)، وببنك إنجلترا في المملكة المتحدة (Bank of England)، وبالبنك الوطني السويسري (Swiss National Bank) في سويسرا والخ.

يتم تحديد مستوى أسعار الفائدة في اجتماعات البنك المركزي الوطني. ثم يتم نشر القرار بشأن سعر الفائدة في المصادر الرسمية. وإذا خفض البنك المركزي للبلد سعر الفائدة تأخذ الكتلة النقدية تزداد مما يسفر عن انخفاض قيمة العملة الوطنية مقابل العملات العالمية الأخرى، وإذا ارتفع سعر الفائدة تعزز العملة الوطنية.

خطابات قادة الدول وكبار الاقتصاديين والمحللين

يمكن لخطاب زعيم الدولة وحتى لبيانه المنفصل أن يغير الاتجاهات في سوق العملات. في ما يلي موضوعات الخطابات التي يمكنها التأثير على سعر الصرف بعد أن يتم تناولها في الخطاب:

  • تحليل الوضع في سوق العملات؛
  • التغيرات في السياسات النقدية والاقتصادية؛
  • اعتماد سياسة الميزانية؛
  • توقعات الوضع الاقتصادي والخ.

وتُنشر كل هذه الأخبار في مصادر مختلفة. من الأساس، تظهر هذه الأخبار في وسائل الإعلام الوطنية بلغة البلد الذي يتم نشر الخبر فيه. من الصعب جدا متابعة كل الأخبار لشخص واحد فقط في آن واحد، ويوجد الإحتمال الكبير لتفويت بعض الأحداث المهمة التي يمكنها أن تحول الوضع في السوق تحويلا تاما. إننا مسترشدون بمبدئنا الأساسي لخلق أفضل ظروف التجارة لزبائننا ونحاول اختيار أهم الأخبار من جميع أنحاء العالم ونشرها على موقعنا.
تقوم إدارة التحليلات بالرصد اليومي للأخبار في معظم مصادر المعلومات الوطنية والدولية وتحدد منها تلك الأخبار التي قد تؤثر على أسعار الصرف. هذه هي الأخبار الرئيسية التي تغطيها تغذيتنا الإخبارية. تم إنشاء تغذية الأخبار خصوصا لمضاربي العملات ولمن يهتمون بالحصول على معلومات حول أسواق العملات العالمية في الوقت الحقيقي 24 ساعة في اليوم 365 يوما في السنة.